كيف أصبح منضبطا ؟ كيف أستمر في هدفي رغم فشلي المتكرر ؟

الإستمرار في العمل والإنضباط

مرحبا عزيزي القارئ،في هذه المقالة سنتطرق لموضوع الإنضباط لما له من تأتير على حياتنا ومصيرها،الإنظباط من المهارات والمبادئ التي يجب أن تكون في حياتنا لما لها من أهمية سواء في تغيير نمط عيشنا أو تعلم مهارات جديدة،فلا تغيير بدون إنضباط أو إنضباط ذاتي ولا حياة سعيدة بدونه،في هذا المقال سنتطرق لمجموعة من النقط وهي :

ماهو الإنضباط؟ماعلاقة العقل و بالإنضباط ؟ماهي المشاعر المصاحبة للإنضباط؟أقوال حول الإنضباط.طرق لكي تصبح منضبطا.

ما هو الإنضباط؟
الانضباط هو عبارة عن مجموعة من القواعد والمبادئ التي تظهر في سلوكياتنا،أي وضع مجموعة من القواعد والأنظمة في حياتنا والسير بها لتحقيق إما هدفا أو تغيير متال: الإنضباط في ممارسة الرياضة،الإستيقاظ في الصباح الباركر...،في حياتنا أُرتبط مفهوم الإنضباط بفمهوم سئ بمعنى الإمتثال للقواعد الخ وبالتالي أصبح مفهوم خاطئ عند الكثير من الناس وأصبح يحمل دلالة سلبية وخاطئة لأسف.

ماعلاقة العقل و بالإنضباط ؟

للعقل والأنضباط علاقة وطيدة لا يمكن نكرانها،فالمعروف أن عقولنا تتجه لأشياء التي تقوم بها بسهولة دون الحاجة إلى التفكير أو القيام بأي مجهود بدني أو تفكير لذلك عند التفكير بالإنضباط يقوم عقلنا بمجموعة من الحيل ليصل إلى هدفه وهو عدم الإنضباط ولذلك نجد أنفسنا عادة نحب تصفح مواقع التواصل الإجتماعي أو مشاهدة الأفلام والكثير من السلوكيات التي نقوم بها ذون أن نعلم وهي تشكل خطرا علينا"ضياع عمرنا بدون تحقيق أي هدف".

ما هي الطرق التي يقوم بها العقل للتجنب للعمل الشاق؟

في البداية ستجد نفسك متحفزا لكي تنظبط في حياتك وتقوم بمجموعة من الأشياء،لكن أول خطوة سيقوم عقلك بها هي التأجيل أي أنك ستقوم بذلك في وقت أخر متلا يوم غذ لكن في الغذ لن تقوم بأي شئ ببساطة تغلب عليك عقلك لذلك حاول أن تقوم بأمورك في وقتها بذون تأجيلها.
عند عدم التاجيل والشروع في أمورك ستجد نفسك تفكر في مجموعة من الأسئلة وهي :
لماذا أقوم بكل تلك الأشياء؟
لماذا أتحمل والكثير الأن يستمتعون بوقتهم في مشاهدة الأفلام وأنا أقوم بهذا العمل الشاق؟ 
والعديد من الأسئلة لا طائلة منها غير أن توقفك لأسف يجب أن تعلم كيف تتعامل معها.
عند تجاوز الأسئلة ستدخل في مرحلة الظغط وتعامل جسدك بعدوانية مع إنظباطك والدخول في مرحلة متل : الجز على الأسنان،فقدان حس الدعابة،الإكتئاب،الشعور بالوحدة ولإهمال...
بعد مرور فترة عندما سيصبح إنضباطك عادة اي بعد واحد وعشرون يوما ستجد أن الأمر أصبح سهلا لانه أصبح عادة ولا يفكر الدماغ بالقيام بأي مجهود بذني.
انصحك بتعلم كيفية : إدارة الوقت ، إدارة الغضب.

ماهي المشاعر المصاحبة للإنضباط؟

فقدان حس الدعابة. عدم الاهتمام بأمور الحياة.
الاكتئاب.
فقدان القدرة على إمتاع النفس.
الشعور بالوحدة والإهمال. نفاد الصبر، أو الاضطراب، أو العدوانية.
الشعور بالقلق، أو الخوف، أو العصبية.
وهي مشاعر تكون في البداية فقط لكن عند إستمرارك وتذكير نفسك لماذا تقوم بذلك ستعود الأمور إلى مجاريها وعند تحقيق أو هدفك بسبب الإنضباط ستسعد كثيرا وستصبح متحفزا أكثر.

أقوال حول الإنضباط.

-إذا لاحظت نجاح الأشخاص من حولك ، أياً كان المجال ، فسوف تكتشف أن هؤلاء الأشخاص لديهم انضباط شخصي يتبعونه دون الانجراف ؛ مما يساهم بشكل كبير في نجاح كل ما يقومون به.

-كل البشر يريدون السعادة ، لكنهم لا يعرفون كيفية الحصول عليها ولا حتى يتخيلوا أن هناك وظيفة يجب القيام بها ، وهو الانضباط الواجب اتباعه.

-لا شيء يقاوم الشخص الذي لا يمكن إيقافه في الطريق ، لأنه يؤدي إلى قوانين قوية تفسح أمامها العقبات في النهاية.

-تكمن قوة الإنسان في السير نحو العافية في جهوده المتكررة كل يوم.

-إنها إتقان هذه الأشياء الصغيرة التي ستمنحك الفرصة لإتقان الأشياء الكبيرة.

-من يعرف كيف يحكم عقله فهو أفضل من يأخذ المدينة.

-عندما ذهبنا بعيدًا لدرجة أننا لا نستطيع أن نخطو خطوة إلى الأمام ، فعلنا نصف ما يمكننا فعله فقط.

-أفضل أن تهرب إلى النفس من أن تهرب من أسد.


-يدرك الإنسان نفسه لدرجة أنه يجب عليه فرض مطالب على نفسه.

طرق لكي أصبح منظبطا.

بعد قرائتك للموضوع لا شك ان طرق لكي تنضبظ مربوطة بتغلبك على دماغك والمثابرة والإستمرار بدون توقف وأن تكون اهدافك واقعية ويستحق القيام بها،إن مشقة البداية والإستمرار تستحق دفع تمن التضحية من أجل نفسك فلا يجوز أن نكون فقط فاشلين في حياتنا فالأشخاص الذين لا يلتزمون فاشلون لا غير فالنجاح مرتبط بالإنضباط.

لا تنسى مساعدتنا وتساعدك أصدقائك فالكثير لا يعلمون هاته المعلوماتوذلك بالقيام بمشاركتهم الموضوع،فقط إن أعجبكم الموضوع.
إن كنتم تريدون موضوعا حول أي شئ يكمنكم تركه في التعليقات :).
بقلم :الريسي سعد




جديد قسم : الانضباط الذاتي

إرسال تعليق