ملخص كتاب سيكولوجية الجماهير للمؤلف الفرنسي غوستاف لوبون

سيكولوجية الجماهير

نبذة عن كاتب كتاب سيكولوجية الجماهير:
ولد غوستاف لوبون في 7 مايو 1841 في لورينزو الفرنسية و توفي في 13 ديسمبر عام 1931 على سن يناهز 90 سنة. فهو طبيب فرنسي و مؤرخ و مؤلف كتب في علم الآثار و الأنثروبولوجيا و عن الحضارة الشرقية،عمِل أيضا في شمال إفريقيا و آسيا و أوربا. اهتم كثيرا بالطب النفسي الذي أنتج من خلاله مجموعة من الأبحاث حول
السلوك الجماعي و أصبحت مؤلفاته من أكبر المراجع للعلماء و الخبراء.
سيكولوجية الجماهيرملخص كتاب علم سيكولوجية الجماهير:
يتحدث الكتاب عن الأفكار و التحركات التي تجعل الشخص يضحي بكل الشيء حتى نفسه من أجل أن يجعلها لا ترى إلا العنف و عدم العدم الشعور و العاطفة.يرى لوبون في كتابه علم نفس الجماهير أو علم النفس الجماعي أن الجماهير ليست مجرمة كما أنها ليست فاضلة بمعنى أنها يمكن أن تكون مجرمة و مدمنة أحيانا كما أنها يمكن أن تكون بطلة و كريمة أحيانا بدون تضحيات،كما أن حب الشغب و السلب من الأفكار الشائعة الخاطئة التي تروج على الجماهير أي أنها بطبيعتها محافظة رغم تظاهرها بثورتها إلا أنها ترجع في نهاية الأمر كما لو أن تم تنويمها ميغناطسيا.إلاَّ أنه يرى ضرورة خضوع الجماهير إلى قيادة محكمة رغم اختلاف ثقافة أو مكانة أو عقيدة الجماهير ،كما أنها ليس لها قاعدة عقلانية ثابتة بمعنى آخر أن الجماهير لا تقبل دائما الأفكار أو أنها تقبلها دفعة واحدة دون نقاش أو حوار...مما يفسر إنصياع الجماهير لما يقول لهم الزعماء مما يجعلهم يضحون بأنفسهم،لذلك لا يجود زعيم بدون جماهير و العكس صحيح أي لا توجد جماهير دون زعيم،غير أن الجماهير على أتم الاستعداد لإظهار التنمر و العنف على السلطات و لا تحني رأسها إلاَّ للسلطات القوية الباطشة مما يجعل الجماهير تنتقل من مرحلة الفوضى إلى مرحلة العبودية.
لقراءة المزيد من المواضيع المتعلقة بالسياسة : 
انقر هنا

جديد قسم : كيفية التحكم في الأشخاص

إرسال تعليق